October 7, 2022

أطفال عباقرة ضيوف "حقك بإيدك"

من منّا لا يعرف آينشتاين، هذا العالِم الذي غيّرت نظرياته النظرة للكون والوجود وعلوم الفيزياء من جذورها. آينشتاين تأخّر بالنطق والكلام حتى صار عمره 3 سنين، وفي المدرسة كان يجد صعوبة للتأقلم مع أقرانه. كان طفلا انطوائيا خجولا كثيرا، يمضي معظم وقته ساكتا، يتأمل، ولم يكن يلعب أو يتسلّى مع أصحابه.
أما على المستوى الدّراسي، فكان آينشتاين يقرأ ويتحدث بشكل بطيء جدا، وكان يعاني حتى من صعوبة بالفهم والاستيعاب، وبالتالي لم يكن من المتفوّقين بالمدرسة، بل على العكس، حتى أنه كان يرسب بمادة الرياضيات أكثر من مرة.
وتماما كآينشتاين وغيره من العباقرة مثل هوميروس، وليوناردو دا فينشي، وشكسبير، وتولستوي، ونيوتن، وداروين، وماري كوري، الذين أبهروا العالم بانجازاتهم، هناك عدد من الأطفال تحسبهم للوهلة الأولى، يعانون من طيف التوحد أو انطوائيين أو لا يتمعون بالذكاء المطلوب في صفوفهم المدرسية، وتجدهم مشغولين بأمور تخصهم وحدهم أو كأنّهم يعيشون بعالمهم الخاص… وللحظة، يفاجئونك بالكم الهائل من المعلومات التي يتلقّونها منذ لحظة ولادتهم، معلومات هي أضعاف أضعاف المعلومات التي يمكن أن يحصل عليها أي انسان مهما كان مثقفا ومتعلّما وطموحا… ليتبيّن لاحقا أن عددا كبيرا منّهم هم عباقرة ونوابغ بمجالاتهم، والتي يختارونها منذ صِغَرهم من دون أن يعرفوا السّبب.
أكثر ما يفرح قلب الأهل هو عندما يكون ابنهم او ابنتهم متفوقين وناجحين في حياتهم، فكيف لو كانوا متميّزين عن كل الاولاد الذين من عمرهم؟ ولكن، في الحياة النجاح الكبير يتطلّب جهودا عظيمة حتى يتحقّق، وبالتالي لا انجازات من دون مواجهة المصاعب والتحديات، والتي يتحمّل الأهل جزءا" كبيرا" منها.

ضيوف الحلقة: الطفل العبقري بالروبوتيكس Jaycee طربيه ووالدته كاميليا طربيه، والطفل العبقري بالحساب الذهني الفوري غبريال أبي سعد ووالدته فابيولا أبي سعد وأخوه شربل أبي سعد رئيسة المركز التربوي البحوث والانماء في وزارة التربية د. هيام إسحق الاختصاصية في علم النفس المدرسي والارشاد التربوي كريستينا حاموش