April 8, 2022

في أحد الشعانين... لماذا تعطينا الكنيسة غصن الزيتون والنخل والشمعة؟ مع النائب البطريركي لأبرشية بيروت للسريان الكاثوليك المطران شارل مراد

كلمة شعانين عبرانية من "هو شيعه نان" ومعناها "يا رب خلص"، ومنها الكلمة اليونانية أوصنا" التي كانت تصرخ بها الجموع في خروجهم لاستقبال موكب المسيح وهو في الطريق إلى أورشليم. ويسمى أيضًا بأحد السعف وعيد الزيتونة، لأن الجموع التي لاقته كانت تحمل سعف النخل وغصون الزيتون المزينة فلذلك تعيد الكنيسة وهى تحمل سعف النخل وغصون الزيتون المزينة وهى تستقبل موكب الملك المسيح.