February 19, 2022

"التاريخ في صورة"، ومش أي صورا، ومش أي تاريخ.
صور عن لبنان الكبير، بالسِّني الأولي بعد الميّي ع إعلانو بأول أيلول 1920، من الوقفي ع درج قصر الصنوبر، لمدنو وضياعو وشوارع عاصمتو، لعماراتو وبيوتو وعيون الميّ وشباك الصيادين، لقلاعو وبحرو وبيوتو المنسيي، لستوديو التصوير والصور الشمسيي، لأهلو بكل مناسباتن، ولأرزو الخالد أبد الدهر.
الصورا زاكرا ع الورق، وقديش بهـ المية سني وسني مرقت علينا أحداس وجمَّعنا زكريات، رح يكونو موضوع حلقة "نقطا فاصلي" اليوم، مع ضيفين بيتنفَّسو لبنان الحلو، وبينبشو بساطة جمالو، بشر وحجر، وبيأرّخو وبيأرشفو، ت يغنو التراث اللبناني بكلمتن وبصورتن.
كاتب درس علم النفس والفلسفي وفن التصوير، وواضع مجموعة كتب بتختص بالتراث اللبناني: وجوه وناس، لبنان على السكة، أطلال صوفر، محمية الشوف، بيوت تقليديي قرى لبنانيي، يا بحريي، بيوت وفصول بيت ستي، رو بيروت تاريخ المرفأ، جبران، بيوت لبنان، قرى لبنانيي منسيي، بعيدٌ من الجذور، ثلاثية الثورة. الكاتب المصور إدي شويري أهلا فيك.
الضيف الآخر فنان اختصاصي بالتصوير، مدرب وإستاز ومحاضر، منسق مركز الرقمني بمكتبة جامعة الروح القدس - الكسليك، بيملك أكتر من مليون صورا فوتوغرافيي، والصدف قادتو يلاقي أرشيفَيْ صور عن لبنان الكبير وعن البترون، مشارك بمعارض كتيري بلبنان وخارج لبنان، وحايز جوايز عالميي كتيري، المصور الصَّديق ألفريد موسى، أهلا فيك.