May 29, 2021

تعوّدنا بلبنان نشوف من فترة للتانية، النفايات عم تتكدّس بالشوارع، وتعوّدنا نحكي بالموضوع ونرفع الصوت ونطالب الدولة تحلّ بشكل جذري ونهائي، هالأزمة اللي ما بتقتصر على جبال النفايات، بل بتشمل المكبّات المفتوحة والحرق العشوائي بمناطق سكنية! ولكن للأسف، تعوّدنا كمان إنّو تكون الحلول، اذا وُجدت، مؤقّتة، والنتيجة: المزيد من المعاناة وتكاليف بيئية وصحية واقتصادية مَهُولة عم ندفعها يومياً.
كتار رح يقولوا "وقتا هلق نحكي بالنفايات، بوقت غرقانين بأزمة اقتصادية مالية وسياسية وصحية، وإجتماعية؟
نعم، هلّق وقتا! هلّق وقتا لأنّو من رحم الألم والمعاناة بتولد الانجازات وبيتحقق المستحيل! مش صدفة الاقبال اليوم على فرز النفايات من قبل مواطنين عاديين في مختلف المناطق، كتار بيعرفوا قيمة التفتيش عن "القرش" ولو بكومة من النفايات. نفايات ممكن تشكّل اليوم بهالأوضاع، مصدر دخل للأفراد والعيل، مش بس للشركات والمصانع، بوقت فشلت دولتنا الكريمة باعتماد خطة مستدامة لحلّ مشكلة إدارة النفايات، والاستفادة منها لدعم الاقتصاد اللبناني!
يعني تخايلوا انو البلاستيك، متل قناني الشامبو وسائر أدوات التنظيف وغيرها، بينباع الكيلو منّا بـ5500 ليرة، يعني الطن بـ5 ملايين ونص ليرة لبنانية. طن الكرتون سعرو 4 ملايين ونصف ليرة، الـ150 كيلو نيلون بـ800 ألف ليرة لبنانية. هيدا من دون ما نحكي عن الحديد والزجاج وغيرا.
لأيمتى رح تبقى الجمعيات هي اللي ماسكة زمام المبادرة بهالملف؟ لأيمتى رح تبقى الجهات الرسمية المعنية غائبة عن اتخاذ التدابير المناسبة لوقف التدهور البيئي؟ شو اللي بيمنع دولتنا من انو تاخد هيك قرار استراتيجي بيخلق فرص استثمارية ووظيفية وتوفير مواد خام لمختلف الصناعات؟ وليش ما بيتم إقرار لامركزية النفايات وتزويد البلديات بالمواردِ اللازمة للقيامِ بدورِها بهالاطار؟
بحلقة الليلة من "حقك بإيدك"، بيسرّني أستضيف شخصية خاضت تجربة فريدة ومميزة خلال تولّيه وزارة البيئة، على الرغم من كل الصعوبات اللي عرقلت مسيرته وساهمت بفرملةِ نجاحٍ أو اكتمالِ عدد من المشاريع، وزير البيئة السابق فادي جريصاتي. وأيضا رح ينضم إلينا بالاستوديو بالجزء التاني من الحلقة، رئيس بلدية بيت مري المحامي روي أبو شديد اللي رح يخبّرنا عن تجربتن بعد انشاء وتشغيل معمل فرز معالجة النفايات بالبلدة.
وأيضا رح نركز بالحلقة على كل المبادرات الفردية الناجحة والبناءة، وبهالسياق رح يشارك معنا عبر زوم بالقسم التاني من الحلقة: رئيس بلدية ديرقانون - النهر الجنوبية المهندس عدنان قصير، المهندس الياس زيدان وهو شريك بمشروع blue cycle لفرز النفايات المنزلية، والسيدة زينب مقلّد اللي أطلقت مشروع جمع وتدوير نفايات في عربصاليم، أما بالقسم التالت فرح ينضم إلنا د. غابي كسّاب صاحب أول شركة بلبنان لتكرير النفايات الالكترونية Ecoserv والمواطن نبيل بشعلاني لديه شركة لتكرير الزيوت المحروقة.