March 6, 2021

نقطة فاصلة مع الباحث والصحافي جان داية

حلقة "نقطة فاصلة"، وعنوانها "نهضة الحقيقة" يحل عليها ضيفًا مَن كومةُ القشِّ تخشاه… مَن يقُضُّ هناءتَها، بهدوئه ورقَّة حضوره، وهي تُمضي ما تبقى لها من عمر ممدَّدَة تحت الشمس.

لكنَّ كلَّ إبرةٍ في أيِّ كومةِ قشٍّ، تطمئن في سرِّها، إلى أن أصابعه لا بد ستشق طريقها إليها، لتجدَها.

بذا أختصره، هو الذي ينضحُ إناءُ عينيه بما فيه، من جَهد وجِدّ، من رصانة وموضوعية، من بحث بلا كلال أو ملل عن الحقيقة.

ابنُ الحقيقة هو. صديق المعرفة. بحَّار الحبرِ، شراعُه الصِّدقُ الأقوى من رياحِ الكَذِب جميعًا، الأعتى من أنواءِ الخِداع كافة، المحلِّقُ كما سنونوةٌ، فضاؤها الربيع.

خبَّازُ الورق، يُقَمِّرُهُ ليَسْتَطْيِبَ الروحُ مذاقَه، ويتسعَ مدى العين… من أشهى لقمة فيه، إلى تاج السنبلة، وكلُّ حبَّة حنطة تتمنى أن تُدفن في مِعجنه، لتشهدَ قيامتَها على يديه.

الباحثُ، الصَّحافيُّ، الصبورُ، المجتهدُ، المجاهدُ، المدقِّق، الممحِّص، وعلى ما نقول بالعامية، الذي يفلي النَّملةَ والقَمْلَة، وقد فلَّاهما في بضعة عشر كتابًا وبحثًا. أهلا بالأستاذ الصَّديق جان داية.